أزمة إدارية داخل نادي ريال مدريد

 

المهدي سنوسي

 

صرحت صحيفة” ماركا” الإسبانية أن النادي الملكي ريال مدريد، يعاني مشكلة إصدارات جوازات سفر إسبانية لمحترفيه الأجانب، الشي الذي يؤثر على ضم لاعبين أجانب في الانتقالات الدولية قبل بداية الموسم الجديد.

 

وذكرت ” ماركا” ، أن الثلاثي البرازيلي فينيسيوس جونيور ورودريغو وإيدر ميليتاو، لم تصدر لهم جوازات سفر إسبانية، حتى يمكن معاملتهم كلاعبين محليين.

وتنص لوائح الاتحاد الإسباني لكرة القدم على عدم تجاوز عدد معين من الاعبين الأجانب في كل فريق إسباني، مما وضع النادي الملكي في أزمة كبيرة قبل إنطلاقة الموسم الجديد على صعيد المحلي والأوروبي.

 

ويذكر أن قوانين الجنسية الإسبانية تسمح لذوي الجنسية الأرجنتينية والبرازيل بالحصول على الجنسية الإسبانية خلال مدة عامين من فترة الإقامة، وهذا مايسعى إليه نادي ريال مدريد لتجنيس لاعبيه الأجانب.

 

 

احصل عليه من Google Play تابعنا على Google news
شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie اوافق لمزيد من المعلومات، يرجى قراءة سياسة الخصوصية