إعلامي 100% – 970X250


شراهة الألقاب لم تتوقف عند الوداد والبراكنة يسعون الى سد الشهية بإحرازهم الكأس الفضية

     

تتجه الأنظار اليوم الخميس نحو مركب مولاي عبد الله بالرباط، الذي سيحتضن قمة نهائي كأس العرش الذي سيجمع فريق الوداد الرياضي بفريق نهضة بركان، الفريقان اللذان نافسا بشراسة من أجل الوصول الى النهائي والظفر باللقب المحلي الغالي.

 

 

ويسعى الفريق الأحمر الى تحقيق لقبه الثالث في موسم واحد بعد أن افتتحت شهية الشياطين على الألقاب، واحرازهم لقب دوري أبطال أفريقيا على حساب الأهلي المصري، ليعود بعدها الوداد وينافس بكل قوة على لقب البطولة الوطنية الاحترافية التي نالها بكل صعوبة، وهاهو اليوم الوداد أمام امتحان ثالث للتصالح مع الكأس الفضية التي غابت عن خزينة مركب بنجلون سنوات طويلة.

 

 

وقاد وليد الركراكي الوداد الرياضي الى منصات التتويج في موسم واحد، وذلك يرجع الى العمل الكبير الذي قام به داخل المجموعة واحيائه للروح القتالية والجرينتا داخل المجموعة، ناهيك عن الانضباط الكبير والاحترافية العالية التي أصبح يتحلى بها لاعبوا فريق الوداد، وهو ما ساهم بشكل فعلي في اعتلاء الشياطين الحمر منصات التتويج وحصده الأخضر واليابس.

 

 

وفي الضفة الأخرى وبعد احتلاله مراكز متقدمة في سبورة ترتيب البطولة، وعودته بقوة لتحقيق لقب كأس الكونفيدرالية الافريقية للمرة الثانية في تاريخه، يود الفريق البركاني الاطاحة بحامل لقب البطولة والعودة بالكأس الفضية للمدينة البرتقالية واسعاد الجماهير الوفية التي تسعى الى تفوق فريقها.

 

 

وبعد أن ينتهي لقاء اليوم بين الفريق البيضاوي والبركاني، والإعلان عن بطل كأس العرش، سيتعد الفريقان جيدا لدخول غمار امتحان آخر أصعب نوعا ما من الأول وهو لقاء كأس السوبر الأفريقي وهو نهائي مغربي محض سيجمع من جديد الفريقين، و90 دقيقة ستحسم في حامل اللقب.

 

ويجرى نهائي كأس العرش اليوم بالمركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله بالرباط انطلاقا من الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي، وسيقود اللقاء الحكم المغربي المخضرم رضوان جيد.     
احصل عليه من Google Play
شاهد أيضا

أضف تعليقك