المدير العام لمجموعة “TUI”: المغرب يتيح فرصا “هائلة” للاستثمار في المجال السياحي

أكد سيباستيان إبيل، الذي سيتولى ابتداء من فاتح أكتوبر المقبل منصب الرئيس المدير العام لمجموعة TUI الألمانية، الناشطة في مجال السياحة والأسفار والنقل الجوي، اليوم الخميس بالرباط، أن المغرب يزخر بمؤهلات كبيرة ويوفر “فرصا هائلة” في ما يتعلق بالاستثمار السياحي.

 

وقال إبيل، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، عقب لقاء جمعه برئيس الحكومة، عزيز أخنوش، بحضور وزيرة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني فاطمة الزهراء عمور، والمدير العام للمكتب الوطني المغربي للسياحة، عادل الفقير، “نحن على استعداد للتعاون مع المغرب، الذي يعتبر وجهة مفضلة للسياح، بالنظر للعديد من عوامل الجذب الطبيعية التي يتميز بها ولمناخه”.

 

وسجل في نفس السياق، أن مجموعته كانت دائمًا حاضرة بالمغرب، معربا عن أمله في التعاون مع الحكومة المغربية لضمان وجود متزايد لمجموعة TUI بالمملكة.

 

من جهتها، أكدت عمور على أهمية هذا اللقاء مع مجموعة تحظى بأهمية كبيرة بالنسبة للمغرب، خاصة بالنسبة للأسواق المصدرة، ولاسيما ألمانيا وإنجلترا.

 

وأوضحت أن الهدف هو العمل معا من أجل وضع خطة عمل تتيح مضاعفة عدد سياح مجموعة “TUI” نحو وجهة المغرب.

 

وأضافت الوزيرة أن هذا الاجتماع يعكس قبل كل شيء الاهتمام الذي توليه الحكومة المغربية للسياحة، باعتبارها قطاعا مهما بالنسبة للاقتصاد المغربي، لاسيما من حيث فرص الشغل وجلب العملة الصعبة.

 

وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة “TUI” الرائدة عالميا في مجال الترفيه والسياحة والسفر، والتي تملك سلسلة من الفنادق ووكالات الأسفار وشركات الطيران، تتوفر على مجموعة من الاستثمارات في قطاع السياحة بالمغرب.

احصل عليه من Google Play
شاهد أيضا

أضف تعليقك