الصيد البحري.. اجتماع مشترك بين المغرب والإتحاد الأوربي

احتضن مقر قطاع الصيد البحري، يوم الجمعة 16 شتنبر 2022، في إطار علاقات التعاون الثنائية بين كل من المملكة المغربية والاتحاد الأوروبي، اجتماع مشترك خصصت أشغاله لدراسة ومناقشة انشغالات الطرفين فيما يخص وضعية الموارد البحرية والتنوع البيولوجي في البحر الأبيض المتوسط وذلك برئاسة كل من زكية الدريوش، الكاتبة العامة لقطاع الصيد البحري وفاليري ليين، المديرة المساعدة، رئيسة وحدة إدارة مصايد الأسماك في منطقة البحر الأبيض المتوسط في الاتحاد الأوروبي.

 

وحسب وكالة المغرب العربي للأنباء، أوضح بلاغ لقطاع الصيد البحري، أنه خلال هذا الاجتماع، تم البحث في عناصر التفكير من أجل اقتراح توصيات جديدة وقرارات سيتم تناولها خلال الدورة ال 45 للجنة العامة للصيد في المتوسط، التي ستنظم في نونبر 2022 بألبانيا.

 

بينما صبت الخلاصات والتوصيات المنبثقة عن هذا الاجتماع في تعزيز التعاون بمجال تطوير آليات تتبع ومراقبة الصيد البحري، وإرساء مخططات خاصة للتهيئة لمواجهة الحالة المقلقة لمخزون الموارد البحرية بالمتوسط، وخاصة مستقبل أسماك السطح الصغيرة.

 

 ويهم الأمر ايضا وضع برامج للبحث العلمي موجهة إلى الحفاظ على النظم البيئية البحرية والأنواع المهددة، وخاصة السلاحف البحرية، والأنواع الغازية، والاتفاق لفائدة المغرب من أجل وضع منطقة صيد مقننة في منطقة ” مونت دو كابليي ” ببحر البوران.

 

يشار أن الاتحاد الأوروبي نوه خلال هذا اللقاء بالجهود التي يبذلها المغرب في مجال التنسيق من أجل وضع مخطط للتدبير الإقليمي لسمك الدنيس الذي يتم استغلاله بشكل مفرط، بغية التوفر على مخزون من هذا النوع، وبالتالي الحفاظ على مناصب الشغل والاستثمارات.

 

ما5تيفي-إيمان الرايس

احصل عليه من Google Play
شاهد أيضا

أضف تعليقك