إطلاق رصاصة تحذيرية .. رجال أمن القنيطرة يضطرون لاستعمال أسلحتهم الوظيفية لتوقيف شخص خطير

اضطر عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن القنيطرة لاستعمال أسلحتهم الوظيفية، منتصف ليلة أمس السبت 17 شتنبر الجاري، وذلك خلال تدخل أمني لتوقيف شخص يبلغ من العمر 48 سنة، من ذوي السوابق القضائية العديدة، عرض أمن المواطنين وعناصر الشرطة وسلامتهم الجسدية لاعتداء جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

 

وكانت دورية للشرطة قد تدخلت من أجل توقيف المشتبه فيه الذي كان في حالة سكر وأحدث الفوضى بالشارع العام بمنطقة “قصبة مهدية”، غير أنه واجه عناصر الدورية بمقاومة عنيفة باستعمال سلاح أبيض من الحجم الكبير، الأمر الذي اضطر موظفي شرطة لاستعمال أسلحتهما الوظيفية وإطلاق رصاصة تحذيرية قبل إصابة المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى وخصره.

 

وقد مكن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من تحييد الخطر الناتج عن المشتبه فيه وضبطه، خصوصا بعدما تدخل بعض من أفراد أسرته من أجل محاولة عرقلة إجراأت الضبط.

 

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت المراقبة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية، في انتظار إخضاعه لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

احصل عليه من Google Play
شاهد أيضا

أضف تعليقك