الفقيه بنصالح : جماعة سيدي حمادي تهدد وزارة الصحة بقطع الكهرباء عن المستوصف المحلي

لحسن كوجلي / بلغ الى علم الجريدة اقدام مجلس جماعة سيدي حمادي باقليم الفقيه بنصالح اليوم الاثنين على قطع التيار الكهربائي عن المستوصف الرئيسي بالجماعة بسبب ما وصفه احد المستشارين بتماطل المسؤولين بوزارة الصحة في تحمل مسؤولية استكمال اشغال ربط المستوصف بالكهرباء بشكل قانوني.

ومخافة منها من تأثير المواطنين من تبعيات هذا القطع، تراجت الجماعة اخيرا عن الفعل ساعات قليلة بعد تنفيذ العملية.

وحسب معطيات استقتها الجريدة من مصادر مختلفة انه بجماعة سيدي حمادي يوجد مستوصفين ، واحد بدوار اولاد سعيد، والاخر بدوار اولاد حمو، قلب النفوذ الترابي للجماعة. وعمل المجلس على احداث دار الولادة بهامش دوار السمير ظلت لسنوات بناية مهجورة، بعد ذلك بكثير قام المجلس بشراكة مع وزارة الصحة والاراضي السلالية ببناء مستوصف مستوى 2 بجانب دار الولادة على ارض مرت بمشاكل قانونية عدة. ورغبة من المجلس في الدفع بالمستوصف الجديد لمزاولة العمل به، قام بتزويده بالكهرباء مباشرة من العمود الكهربائي بدون مروره بالعداد كما يقتضيه الامر، وبعد سنوات من العمل، و عقب عدة مراسلات غير معمول بها، من الجماعة الى الجهات المعنية لحث المسؤولين عن المستوصف لاستكمال ادوات الربط القانونية، ، اقدم المجلس اليوم الاثنين بقطع التيار الكهربائي عن المستوصف، ما دفع بالاطر العاملة لمغادرة البناية في اتجاه مستوصف اولاد سعيد.

واعقاب هذه العملية ، تتخوف الساكنة المحلية من ان يتكرر الفعل، مطالبة بالمناسبة من المسؤولين القيام بالواجب والعمل على اصلاح دار الولادة المحلية، طالما انه يوجد بالمستوصف المجاور ادوات الاشتغال والعنصر البشري.

تابعنا على Google news
شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.