عضو بالمكتب المسير لنادي الرجاء الرياضي يغادر الرجاء ويترك رسالة غامضة

كشف عادل باقيلي عضو المكتب المسير لنادي الرجاء الرياضي لكرة القدم، عن الأسباب التي دفعته لتقديم إستقالته من منصبه من خلال تدوينة نشرها على حسابه بموقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك”، جاء فيها ما يلي:

“لكل أصدقائي من رجاويين و منخرطين، لكل من لا يعرفني شخصيا ولكنه وثق في وساندني وحملني آمالا وعهودا.. أشكركم من القلب.

 

لكم جميعا .. تستحقون مني هذ التوضيح.

 

أترك المسؤولية بعد ثلاث أشهر والرجاء قد أعادت بناء هيكلها على مستوى الفريق الأول وهي تملك أرفع تشكيل على صعيد البطولة, وهي تملك أحد أهم المشاريع الواعدة في الاستثمار البشري الرياضي والمالي في السنوات الاخيرة والذي يشكل مثال لما نصبو إليه من نموذج اقتصادي للتألق الرياضي – أتمنى له التوفيق -، وهي تتوفر على رؤية مالية لعقود لاعبيها مع اهداف وأسقف مالية محددة سلفا، وهي تتوفر على فريق تدريب من الطراز الجيد بادوات ولوجيستيك منظم وفي طريقه للتحديث ليضاهي ما يتم العمل به في النوادي العالمية.

 

ثلاث أشهر من العمل الجبار لإنهاء تبعات موسم صعب.. ولإعطاء روح جديدة لرجاء متألق وواعد.

هو مجهود جماعي لفريق العمل التسييري.. ساهمت فيه بإيجابياته وسلبياته… لكن بروح الرجاء وكبرياء الرجاء… بعقلية المسير المحترف… وبشغف “الفان” الذي يخدم رجاءه كما يخدم والديه.

أغادر لأن أهدافي تتعدى أن ينتصر الرجاء كل يوم أحد.. هداك مسمار أو طرقناه.

 

أغادر لأن عند تصادم المقاربات… الاولية لمصلحة الرجاء. ومصلحة النادي اليوم هي في الهدوء الى غاية تحقيق فرحة اللقب الذي ننتظره جميعا بدون نقاش. كل المشاريع الاخرى تؤجل الى حين تحقيق الاولويات.

 

شغفي بالرجاء لا نهاية له… وأهدافي وطموحاتي من أجل النادي لها حينها بإذن الله.

اليوم .. هو للمدرجات .. للدعم والمساندة من أجل عودة الرجاء للالقاب وللعصبة ان شاء الله”.

 

تابعنا على Google news

أضف تعليقك

ما 5 تيفي نود أن نعرض لك إشعارات بأهم الأخبار والتحديثات!
Dismiss
Allow Notifications