شديرة: “سعيد بتسجيلي هدفا أمام نابولي لكنني حزين في نفس الوقت”

عبر الدولي المغربي وليد شديرة، لاعب فروزينوني الإيطالي، عن سعادته الكبيرة بمساهمته في فوز فريقه أمام نظيره نابولي بأربعة أهداف نظيفة، في المباراة التي جمعتهما يوم أمس الثلاثاء، برسم منافسات الدوري الإيطالي.

 

وقال شديرة في تصريحات صحفية أدلى بها عقب انتهاء المواجهة: “أنا في غاية السعادة.. فرح وراض عما قدمناه وبالفوز الكبير الذي أنجزناه.. لكن يجب أن نبقي أقدامنا على الأرض، لأن هدفنا هو تحقيق مزيد من النتائج الجيدة لهذا النادي ولعب الأدوار القادمة بمزيد من الحماس لإجتيار باقي المراحل”.

 

وأضاف المتحدث ذاته: “لسوء الحظ أنني سجلت ضد الفريق الذي يملك عقدي.. إنه أمر محزن بعض الشيء ولكني لا أفكر الآن سوى في فروزينوني. لقد احتفلت، وكنت سعيدا بالعثور على المرمى وتسجيل الهدف بعد غياب لبعض الوقت عن التهديف”.

 

وتابع: “هذا الإنتصار سيجعلنا نعي بمدى قدراتنا. ويجب الإعتراف أنه بفضل ما قدمه لنا المدرب دي فرانشيسكو، أصبحنا قادرين على لعب مباريات رائعة حتى مع الفرق الكبيرة. نحن سعداء للغاية، ويجب أن نستعيد تركيزنا على الفور في منافسات البطولة، لأن هناك مباراة مهمة تنتظرنا يوم السبت”.

 

جدير بالذكر أن وليد شديرة قد قاد فريقه فروزينوني للفوز على نابولي، بتسجيله للهدف الثالث من ضربة جزاء في الدقيقة 90+1′ من عمر الشوط الثاني من المقابلة.

تابعنا على Google news
شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

ما 5 تيفي نود أن نعرض لك إشعارات بأهم الأخبار والتحديثات!
Dismiss
Allow Notifications