البحري يتأسف على ضربة الجزاء التي أهدرها ويعد بتقديم الأفضل

أكد الشرقي البحري، مهاجم فريق الوداد الرياضي، أن الحظ لم يساعفه في تسديد لركلة جزاء أمام مضيفه أولمبيك آسفي، خلال المواجهة التي انتهت بفوز الفريق العبدي بهدفين دون مقابل، وذلك برسم الجولة الـ 13 ممن البطولة الاحترافية “إنوي”.

 

وقال البحري في تصريحات صحفية أدلى بها عقب انتهاء المقابلة: “ركلة الجزاء هي أصلا ضربة حظ، ولو تحصلنا على ركلة أخرى، كنت سأنفذها مرة أخرى، ولم يكن لدي أي تخوف أثناء تنفيذها”.

 

 

وأضاف: “أولا أشكر اللاعبين على أدائهم في المباراة، لم يسعفنا الحظ للظفر بالنقاط الثلاث، وإن شاء الله ما زالت هناك مباريات أخرى لتعويض ضياع هذه النقاط، ولا خوف على الوداد في قادم المواجهات”.

تابعنا على Google news
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.