أكبر ماسة بيضاء عرفتها المزادات تُطرح للبيع في جنيف

أكبر ماسة بيضاء عرفتها المزادات تُطرح للبيع في جنيف

أكبر ماسة بيضاء عرفتها المزادات تُطرح للبيع في جنيف

تطرح للبيع في جنيف أكبر ماسة بيضاء عرفتها المزادات، إلى جانب ماسة تاريخية من اللون الأصفر يخصص جزء من ريعها للصليب الأحمر.

وأوضح رئيس قسم المجوهرات لدى دار “كريستيز” في جنيف ماكس فاوست في تصريح صحفي، أن “ذي روك” التي يبلغ وزنها 228,31 قيراطا “هي أكبر ماسة بيضاء عرضت يوما في مزاد”، مشيرا إلى أنها “ماسة مصقولة على شكل إجاصة ومميزة فعلا”.

وأشارت التوقعات إلى أن سعر هذا الحجر الكريم الذي تعود ملكيته إلى شخص من أميركا الشمالية لم تكشف هويته، قد يصل إلى مستويات قياسية.

وأكد فاوست أن الحجر “متماثل تماما”، مقدرا سعره “بما بين 20 و30 مليون دولار”.

ورجح أن تكون المنافسة للاستحواذ عليه شرسة وتؤدي إلى “مزايدات مرتفعة”.

ويعود آخر سعر قياسي سجلته ماسة بيضاء مماثلة (163,41 قيراطا) في مزاد لدار “كريستيز” إلى نونبر 2017 في جنيف، إذ بيعت يومها مقابل33,7 مليون دولار.

وكانت ماسة “ذي روك” التي يفوق ارتفاعها ارتفاع كرة الغولف، استخرجت من منجم في جنوب إفريقيا في مطلع العقد الأول من القرن الحادي والعشرين.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقك