“نتفليكس” تتخلى عن موظفيها

“نتفليكس” تتخلى عن موظفيها

“نتفليكس” تتخلى عن موظفيها

كشفت “نتفليكس” أمس الثلاثاء أنها صرفت ما يقرب من 2% من موظفيها بهدف تحقيق وفر مالي إثر تباطؤ نمو قطاع البث  التلفزيوني.

 

وحسب وكالة فرانس برس أعلن الناطق بإسم “نتفليكس” أن “هذه التغييرات مدفوعة خصوصا بحاجات الشركة أكثر من الأداء الفردي (للموظفين)، ما يجعلها صعبة بصورة خاصة، لأن أياً منا لا يريد أن يغادرنا زملاء رائعون لهذه الدرجة”، مشيرا  أن عمليات الصرف طاولت حوالى 150 موظفا، أكثريتهم في الولايات المتحدة، لافتا إلى أن “نتفليكس” قلصت أيضا نفقاتها على صعيد الخدمات المقدمة من جهات خارجية.

 

وقال الناطق بإسم الشركة إن “التباطؤ في نمو إيراداتنا يحتّم علينا الإبطاء في نمو نفقاتنا كشركة”.

 

وأوضحت شركة “نيتفليكس” أن هذا التراجع راجع إلى تعليق خدماتها في روسيا.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقك