كاسيميرو..لم أرحل عن ريال مدريد بسبب المال..أريد اللعب مع رونالدو

صرح الدولي البرازيلي كاسيميرو،اللاعب السابق لنادي ريال مدريد، والمنتقل حديثا لمانشستر يونايتد، اليوم الاثنين، أنه لم يرحل عن ريال مدريد من أجل المال، كما ردد البعض.

 

 

وأوضح كاسيميرو، خلال مؤتمر وداعه للنادي الملكي: “حين تتخذ قرارا مهما في حياتك، تفكر في الكثير من الأمور”.

 

 

وأضاف “بعد الفوز بدوري الأبطال، أخبرت وكلائي باعتقادي أنني أنهيت مرحلتي في ريال مدريد.. وعقب الإجازة كان لدي نفس الشعور.. أنا أسعد شخص في العالم، وأعتقد أنني صنعت التاريخ”.

 

 

وتابع اللاعب “أبحث عن تحديات وأهداف جديدة، وتجربة ثقافة وناد مختلفين.. أريد مساعدة الفريق (مانشستر يونايتد) كما فعلت هنا، وأنا مليء بالأمل”.

 

 

وكشف كاسيميرو أنه “لم تسر الأمور بالسرعة التي بدت بها، وزوجتي دعمتني في القرار الذي اتخذته.. كان من الصعب التحدث مع الرئيس بيريز، والصدق من قيمي، لذلك كنت صادقا معه”.

 

 

وكشف البرازيلي “الشعور الذي كان ينتابني، هو أن مرحلتي في الريال انتهت.. والبريميرليج بطولة أحبها، وأردت أن ألعب هناك.. كنت بحاجة إلى التغيير”.

 

 

وأشار “الأشخاص الذين يعتقدون أنني رحلت من أجل المال لا يعرفونني.. ولو كان رحيلي من أجل المال، لكنت غادرت منذ سنوات.. لكن مانشستر يونايتد ناد جيد بالنسبة لي، وسأرحل لأن وقتي انتهى مع ريال مدريد”، مشيرا إلى أنه “كان من الصعب أن أخبر كروس ومودريتش بالرحيل.. سأذهب إلى أكبر ناد في إنجلترا، وسأظل مشجعا للريال.. بالطبع كان لدي شكوك، فقرار مهم كهذا من الصعب اتخاذه.. لكني كنت واضحا… وحان الوقت للتفكير في التحدي الجديد”.

 

 

وزاد: “علموني أنه لا توجد جبال لا يمكن تسلقها، وهي مغامرة صعبة، لكنه تحد جديد.. ولو كان الأمر بيدي للعبت ضد ليفربول اليوم”.

 

وقال كاسيميرو عن بديله في الميرينجي، “ريال مدريد يضم دائما أفضل اللاعبين، وكامافينجا أو فالفيردي يستطيعان القيام بدوري، وتشواميني لاعب أساسي في المنتخب الفرنسي.. الفريق بلا شك لديه بدائل جيدة، وسيواصل حصد الألقاب”.

 

 

وتابع “لم أتحدث مع تيتي (مدرب البرازيل) عن قراري، كما لم أتحدث مع كريستيانو رونالدو، لكني أريد اللعب معه، وأتمنى أن يبقى في مانشستر، فهو أحد أفضل اللاعبين في العالم”.

 

 

وختم كاسيميرو، “فوزي بجائزة أفضل لاعب في كأس السوبر الأوروبي، أظهر ما أنا عليه، وما لدي من قيمة.. لكني فكرت بالفعل في الرحيل”.

احصل عليه من Google Play
شاهد أيضا

أضف تعليقك