الزلزولي يحظر تعليقاته وإعلاميون يتضامنون معه

تفاعل العديد من المشجعين المغاربة ونشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الأربعاء، مع الأداء “غير المقنع” الذي ظهر به الدولي عبد الصمد الزلزولي، في المباراة التي خاضها المنتخب الوطني المغربي أمام نظيره الكرواتي، في افتتاح منافسات المجموعة السادسة في نهائيات كأس العالم قطر 2022، والذين قاموا بمشاركة لحظة عدم قدرته على السيطرة على الكرة أثناء محاولة مراوغة غير ناجحة.

 

واستهزئت العديد من الجماهير المغربية بالمستوى الذي ظهر به الزلزولي خلال المباراة المذكورة، مبرزين أن هذا الأخير لم يتوفق في إقناعهم بالأداء “المخيب للظن” على حد اعتبارهم.

 

وقام الدولي المغربي بحظر التعليقات على صوره بحسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “أنستغرام”، وذلك بسبب كمية الانتقادات اللاذعة التي توصل بها من طرف بعض الجماهير المغربية فور انتهاء المباراة.

 

وفي ذات السياق، تضامن بعد الإعلاميين مع موضوع الزلزولي، الذين اعتبروا أنه لا يستحق الحملة التي شنتها فئة كبيرة من المغاربة بخصوصه.

 

ونشر أنس فوبار، مقدم الموجز الرياضي على القناة الثانية، يومه الخميس، تغريدة عبر خاصية “الستوري” المتواجدة على حسابه الشخصي “أنستغرام”، قائلا: “صحيح عبد الصمد لم يكن في يومه وخيب ظننا.. لكن في الحقيقة حتى بوفال وأوناحي لم يقدما لقاء يليق بمكانتهما.. وبالتالي عين الصواب تقول إن المنتخب الوطني مقبل على مبارتين حاسمتين ومن الواجب علينا أن نشجع جميع اللاعبين بدون استثناء، لا أن نجعل معنوياتهم في الحضيض”.

 

وتابع المتحدث ذاته، “أعتقد أن اللاعب الزلزولي لا يستحق الحملة التي شنتها فئة كبيرة من المغاربة عليه.. ارحموا اللاعب الشاب صاحب الــ20 سنة”.

 

جدير بالذكر أن مباراة المنتخب الوطني المغربي أمام كرواتيا، انتهت بنتيجة التعادل السلبي، في حين سيلاقي “أسود الأطلس”، يوم الأحد المقبل، منتخب بلجيكا، انطلاقا من الساعة الثانية زوالا، وذلك لحساب الجولة الثانية للمجموعة السادسة في نهائيات كأس العالم قطر 2022.

 

تابعنا على Google news
شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.