الناخب الوطني: “نلعب من أجل المغرب ومهما كان الفائز سيكون غدا بمثابة عيد”

أعرب الناخب الوطني وليد الركراكي، يومه الثلاثاء، في ندوة صحفية عقدت قبل مباراة المنتخب الوطني المغربي ونظيره الفرنسي المقررة يوم غد الأربعاء، عن فخره واعتزازه بحمله للجنسية الفرنسية، مبرزا أن ما يهمه هو تحقيق الفوز للتأهل لنهائي كأس العالم قطر 2022.

 

وقال الركراكي: “عندي جنسية مزدوجة وهذا شرف كبير لي، أنا هنا مدرب فريقي الوطني وسلنعب أمام بطل النسخة السابقة، ما يهمني ليس اللعب أمام فرنسا، إنجلترا أو البرازيل، ما يهمني فعلا هو التأهل”.

 

وأضاف: “نلعب من أجل المغرب ومهما كان الفائز سيكون غدا بمثابة عيد”.

 

وتابع المتحدث ذاته: “سنلعب كالعادة ولا يهمني الاستحواذ على الكرة ما يهمني هو الفوز والتأهل”.

احصل عليه من Google Play تابعنا على Google news
شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم ملف تعريف الارتباط Cookie اوافق لمزيد من المعلومات، يرجى قراءة سياسة الخصوصية