المغرب يترأس لقاء حول مكافحة التلوث البلاستيكي

 أكد السفير الممثل الدائم للمغرب لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية بجنيف، عمر زنيبر، اليوم الخميس، خلال الاجتماع الثاني برسم 2023 للحوار حول التلوث البلاستيكي، في إطار المنظمة العالمية للتجارة، التزام المغرب على المستويين الوطني والدولي في مكافحة التلوث البلاستيكي.

 

وحسب وكالة المغرب العربي للأنباء، كانت المملكة من صناع مبادرة إطلاق هذا الحوار، الذي تشارك فيه 76 دولة تمثل 86 في المائة من التجارة الدولية، مكرسة ريادتها الدولية في المجال البيئي.

 

وفي هذا السياق يتطلع الفاعلون إلى اعتماد نهج شامل يحول تجارة البلاستيك إلى جزء من الحل للمشكلة البيئية ويفضي إلى تعزيز اقتصاد دائري يضمن احترام المناخ والبيئة والسلامة الصحية.

 

ليبرز السفير المغربي، الطابع العالمي لظاهرة التلوث البلاستيكي، مشددا على أنه فقط من خلال تضافر الجهود وتكثيف التعاون بين جميع الأعضاء والجهات الفاعلة المختلفة يمكن معالجتها بكفاءة.

 

مشيرا إلى أنه تم إنتاج نصف البلاستيك على الإطلاق منذ العام 2000، وتم إنتاج أكثر من 139 مليون طن من النفايات البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد في 2021، مما يعني زيادة 6 أطنان عن العام 2019، كما أن 8 ملايين قطعة بلاستيكية ملوثة تشق طريقها إلى المحيط كل يوم.

تابعنا على Google news
شاهد أيضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.