الهيئة الوطنية لحماية المال العام والشفافية تتضامن مع عبد السلام ابدالس

أعلنت الهيئة الوطنية لحماية المال العام والشفافية بجهة الرباط سلا القنيطرة في بيان لها، عن تضامنها مع عضو اللجنة الإدارية و عضو اللجنة الوطنية للخبراء والقوانين، عبد السلام ابدالس، وساكنة إقامة الحمد، بلاضافة الى ساكنة إقامة الوئام جراء ما يعيشونه من قلة الراحة والسكينة داخل بيوتهم بسبب تحويل مطعم الى ملهى ليلي بالقنيطرة.

 

 

ووفق نفس المصدر، فساكنة المنطقة تعاني من صخب الموسيقى، وضجيج المشاجرات والمواجهات التي تنشب في ساعات متأخرة من الليل.

 

 

وطالبت الهيأة في بيانها بعدم المس بالطمأنينة والاستقرار الأسري و الاجتماعي بالمدينة،بالاضافة الى ارسال لجنة مختصة لمعاينة مذا احترام  هذا المطعم المتحول الى ملهى ليلي للقوانين المعمول بها، كما أشارت الى أن ترخيص مثل هذه النشاطات وسط أحياء سكنية أمر غير مقبول.

 

 

واختتمت الهيئة الوطنية لحماية المال العام والشفافية بجهة الرباط سلا القنيطرة بيانها بطلب “سحب رخصة تقديم الخمور من صاحب المطعم الذي تحول إلى ملهى ليلي ، صيانة لكرامة المواطن و اعتبارا لكون السكن يشكل في الواقع وقبل كلّ شيء حق من حقوق الإنسان” مشيرة الى “ان تواتر هذه الممارسات واستمرارها، يعد انتهاكا ماسا بحرية السكن ، واعتداء بليغا على الحقوق والحريات الأساسية المكفولة بموجب القانون الدولي لحقوق الإنسان و القانون المغربي”.

احصل عليه من Google Play

أضف تعليقك