وزيرة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة تترأس اجتماع عمل بالصخيرات

وزيرة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة تترأس اجتماع عمل بالصخيرات

وزيرة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة تترأس اجتماع عمل بالصخيرات

 

ترأست وزيرة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة غيثة مزور، يوم أمس الخميس، اجتماع عمل مع الكتاب العامين للوزارات والمديرين العامين للمؤسسات العمومية بقصر المؤتمرات بالصخيرات.

 

 

وكشفت مزور خلال كلمتها أن هذه الورشة تهدف الى تسريع ورش التحول الرقمي بالإدارة العمومية في انسجامٍ مع أهداف النموذج التنموي الجديد والتزامات البرنامج الحكومي 2021 – 2026، وذلك وفق مقتضيات القانون 55.19 اﻟﻤﺘﻌﻠﻖ ﺑﺘﺒﺴـﻴﻂ اﻟﻤﺴـﺎﻃﺮ واﻹﺟﺮاءات اﻹدارﻳﺔ.

 

 

وأفادت الوزيرة أن هذه الورشة تندرج في إطار التوجيهات الملكية، مشيرة في هذا الصدد إلى رسالة الملك محمد السادس الموجهة إلى المشاركين في المنتدى الوطني للوظيفة العمومية بالصخيرات في فبراير 2018.

 

 

وأضافت مزور أن اجتماع العمل هذا جاء بهدف تنسيق وتوحيد الرؤية بين مختلف الفاعلين حول ورش تسريع التحول الرقمي، الذي يهدف بالأساس إلى وضع المواطن والمقاولة في قلب التحول الرقمي.

 

 

وتابعت المتحدثة نفسها أن الوزارة تعمل على تحديد الممارسات الجيدة التي أثبتت فعاليتها، وكذا توجيه وضمان انسجام مبادرات الإدارات في تحولها الرقمي، موردة أن الهدف من هذا اللقاء هو بلورة رؤية استراتيجية مندمجة وموحدة وفق مقاربة تشاركية بانخراط جميع الفاعلين.

 

 

وفي نفس السياق أشارت غيتة مزورأن وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة قامت بدراسة وجرد 3832 مسطرة تدخل ضمن اختصاصات الإدارات العمومية، 2700 منها منشورة اليوم على الموقع الإلكتروني “إدارتي”، فيما حذفت 800 مسطرة إدارية لا تتوفر على سند قانوني، معربة عن انفتاح الوزارة على كافة القطاعات الحكومية والمؤسسات العمومية من أجل تسريع ورش التحول الرقمي، كما أضافت أن ورش رقمنة الخدمات العمومية يرتكز على التكوين المستمر للموظفين، مشيرة أن الوزارة قد أطلقت في هذا الإطار برنامجا لتعزيز الكفاءات في مجال التحول الرقمي موجها إلى 10000 موظفة وموظف على الصعيد المركزي واللاممركز، كما أن أكثر من 2000 إدارة عمومية بالمغرب تستفيد اليوم من تطبيقات وأنظمة معلوماتية موحدة توفرها وكالة التنمية الرقمية التي تشرف عليها وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقك